المقاولة النسوية وأثرها على التنمية الإقتصادية المحلية

يوم الأربعاء 09 مارس 2016 نظمت مشتلة المؤسسات بالتنسيق مع دار الثقافة مفدي زكرياء و بإشراف مديرية الصناعة و المناجم بورقلة و تحت الرعاية السامية للسيد والي ولاية ورقلة ندوة بعنوان ” المقاولة النسوية و أثرها على التنمية الإقتصادية المحلية ” و كان عدد الحاضرين حولي 100 شخص.

 حيث إفتتحت الندوة على الساعة 09 سا و 45 دقيقة من طرف السيد حروز عبد العزيز مدير الصناعة و المناجم لولاية ورقلة حيث تحدث على المراة المقاولة و الصعوبات و المشاكل التي تواجهها مبرزا على أهمية تشجيع النساء المقاولات.

                  ثم أحيلت الكلمة للسيد حوحو بدر الدين مدير مشتلة المؤسسات بورقلة الذي بدوره نوه بدور مشتلة المؤسسات الهام و الأهداف التي أنشأت من أجلها و كيفية الإستفادة من خدماتها من طرف النساء المقاولات.

بعدها قدمت الدكتورة سلامي منيرة أستاذة محاضرة بجامعة قاصدي مرباح بورقلة مداخلة حول المقاولة النسوية بالجزائر بحيث قدمت معلومات و إحصائيات حول المقاولة النسوية ومدى فعاليتها و العوائق و الصعوبات التي تواجهها، كذلك إقتراح بعض الحلول التي تؤول إلى إعادة الحس المقاولاتي لدى النسوة المهتمات بالعالم الشغل.

بعدها أعطيت الكلمة للأستاذة صباح علمي مسيرة مركز ريم للتدريب الفعال لتقديم مداخلة حول المقاولة النسوية و طرح مقارنة بين المقاول الرجل و المراة المقاولة.

 بعد نهاية المداخلات، كرمت بعض النساء المقاولات الناجحات اللواتي إستطعنا وضع مكانة لهن في عالم المقالولتية و تحدين الصعاب و حققن النجاح و هن :

 – فتني خليدة

– بن كريمة رقية

– بوتلي مليكة

– هني زورقي نجية

– بن كريمة نورة

– كريبع جميلة

– بوعرعار سعيدة

– الدكتورة : سلامي منيرة

– الأستاذة : علمي صباح

– الأستاذة : بلطرش حورية

– الأستاذ : عريف مسعود

وكذلك جميع الذي ساهم من بعيد و قريب في إنجاح هذه الندوة و بالأخص المساهمين وهم :

– مؤسسة أدفاسيد أوفيس

– مؤسسة عسيلة للتجارة

– مؤسسة إريس سات

– وكالة فيزا ترافل

و في الاخير قدم لنا مركز ريم للتدريب الفعال هدية تتمثل في أغنية قدمت من طرف براعم حول المقاولة النسوية.

تم إختتام هذه الندوة في اليوم نفسه على الساعة 12 سا 00 صباحا.

About The Author

Related posts

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *